فيلم نيك جامد الأستاذ ينيكي ويفتح طيزي بعد ما غويتة وخليتو يهيج

فيلم نيك جامد

فيلم نيك جامد الأستاذ ينيكي ويفتح طيزي بعد ما غويتة وخليتو يهيج راح يهمس بعبارات الحب و التغزل و هو ينيك ثم شعرت بيده ترفع تنورتي و صار يلمس

فيلم نيك جامد

و يقرب يده نحو طيزي و هنا لمس كيلوتي و ادخل يده تحتها و مرر اصبعه على شق طيزي بين الفلقتين حتى لمس خرمي . و حتى انا تفاجات حين ناكني استاذي من عدم ايقافه عند حده و شعرت اني اسيرة بين يديه و لم استطع ان انطق ببنت شفة امامه حتى رايته يرفع التنورة و ينزع عني الكيلوت و من دون ان التفت احسست بشيئ حار يتحرك بين فلقتي طيزي و تاكدت انه زبه قد اخرجه . و رغم ذهولي و صدمتي فقد احسست بدفئ كبير و لذة غريبة حين لمس زبه طيزي و قررت ان التفت حتى اراه فانا لم يسبق لي رؤية زب في حياتي و حين هممت بالالتفات امسكني بقوة و منعني من فعل ذلك و ناكني استاذي و انا ساكنة و كلانا ساكت و كنت اسمع فقط اهاته و انفاسه و انا كنت اتصرف مثل العاهرة بين يدية وتحت زبة وحرك كل شيئ في داخلي .
و بعد ذلك حول زبه في كسي فانزلت يدي و لمست راس زبه الذي كان دافئا جدا

error: Content is protected !!